بعد اختتامها.. الحشد الشعبي يكشف تفاصيل جديدة حول عملية “الفتح المُبين”

الأنصار/..

كشفت قيادة عمليات الأنبار للحشد الشعبي، اليوم الثلاثاء، تفاصيل جديدة عن عملية الفتح المُبين، فيما أكدت أن العملية حققت جميع اهدافها.

وقال قائد العمليات، قاسم مصلح، له إن “عملية الفتح المُبين، والتي انطلقت بمشاركة الألوية 13 و17 و18 و37، انتهت اليوم بتحقيق جميع أهدافها”.

وأضاف مصلح، أن “العملية تم خلالها معالجة الأهداف المرسومة والمحددة لقطعات عمليات الأنبار وتم الوصول لجميع الأهداف بالكامل وتم تفتيش ومداهمة أوكار الإرهابيين”.

ولفت إلى، أن “هناك طرقاً ميسمية يستخدمها العدو للتهريب تم السيطرة عليها وقطع جميع طرق الإمداد”، مؤكداً أن “العملية حققت تطهير مساحة أكثر من 700 كيلو متر مربع”.

وأوضح، ان “القطعات المشاركة في عملية الفتح المبين، تمكنت من الاستيلاء على عجلتين لتنظيم داعش الإرهابي، وتدمير 12 مضافة للعدو والاستيلاء على عدد كبير من المواد التي تدخل في صناعة العبوات، فضلا عن ضبط اعتدة متنوعة وخزانات للوقود”.

وانطلقت قطعات الحشد الشعبي المتمركزة في قاطع عمليات الأنبار، صباح اليوم الثلاثاء، لليوم الثالث على التوالي ضمن عملية الفتح المُبين باتجاه عدد من الاهداف الاستخبارية في صحراء الانبار الغربية.

بعد اختتامها.. الحشد الشعبي يكشف تفاصيل جديدة حول عملية “الفتح المُبين”
Rate this post

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.