الركابي: صمت العراق إزاء التطبيع الإسرائيلي – الإماراتي دليل الخنوع للإرادة الأمريكية

الأنصار/..

وصف المحلل السياسي وائل الركابي، السبت، صمت العراق بشأن التطبيع الإماراتي – الإسرائيلي، بالخضوع والخنوع للإرادة الأمريكية.

وقال الركابي في تصريح له إنه “للأسف الشديد دائما نشهد تأخيراً في المواقف العراقية الرسمية وخاصة تجاه القضية الفلسطينية والثوابت الرسمية للأمة الاسلامية”.

واضاف: “الحكومة العراقية لديها خشية وحياء من الإدراة الأمريكية، لذلك لم تخرج بموقف رسمي إزاء التطبيع الذي حصل بين الإمارات والكيان الصهيوني الاسرائيلي، حيث أن الامريكان لن يقبلوا رفض الدولة العراقية لهذا التطبيع”.

وتابع الركابي: “لا يوجد تبريراً لموقف الحكومة العراقية وصمتها إزاء التطبيع، سوى انها تحابي وتجامل الجانب الأمريكي، فضلا عن المحافظة على بعض الامور التجارية لدى بعض الجهات المسؤولة في الدولة العراقية مع الإمارات لذلك لا يودون خسارة الملايين الموجودة في البنوك الإماراتية”.

واشار إلى، أنه “نجد بان كل الخطوات الآن التي تسير عليها الحكومة العراقية هي محاولة لافشال الحشد الشعبي وتشتيت الاحزاب السياسية من خلال تعيين بعض الشخصيات القريبة من الكاظمي ولكننا نؤمن بان هناك مرجعية رشيدة وحشد شعبي يرفض هذا التطبيع وهذه المواقف الخجولة تجاه القضية الفلسطينية”.

ولفت إلى أن “الحكومة في سبات عميق ولم ترد على الخروقات التركية فكيف لها ان تصدر موقفا رسميا تجاه القضية الفلسطينية ؟.. علينا ان نعي بأن وضع العراق مختلف عن كل الدول الاخرى، ففيه مرجعية دينية رشيدة ترفض التطبيع وتعتبر من يدعم التطبيع هو خارج الاسلام”. انتهى/٦٢ك

الركابي: صمت العراق إزاء التطبيع الإسرائيلي – الإماراتي دليل الخنوع للإرادة الأمريكية
Rate this post

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.