سلطة البحرين تنتهج سياسة الانتقام .. فهل تصدق مع معتقلي سجن “جو”؟

الانصار …

أعلن المعتقلون في سجن جوّ المركزيّ فكّ إضرابهم بعد وعود جديدة من إدارة السجن بالنظر في مطالبهم، بحسب ما أفادت مصادر أهليّة لموقع “منامة بوست”.

هذا الإعلان يأتي بعد ادعاءات للمؤسّسة الوطنيّة لحقوق الإنسان تتحدث عن زيارة قامت بها إلى السجن في محاولة لإنكار الانتهاكات التي يتعرّض لها المعتقلون السياسيون وإضراباتهم المستمرة.
الإضراب كان موجودا وهذه تفاصيله
وكان 500 معتقل قد أضربوا منذ ما يقارب الأسبوعين عن الاتصال بعوائلهم بسبب التضييق الذي يتعرّضون له في السجن وجملة انتهاكاتٍ ممنهجةٍ ترتكبها الداخلية البحرينية بحقهم.
وإلى جانب ذلك، تم حرمان المعتقلين من أداء الشعائر الدينيّة وتوفير الرعاية الصحيّة اللّازمة، بحسب ما أكد مدير معهد البحرين للديمقراطيّة وحقوق الإنسان أحمد الوداعي.
وقد طالب المعتقلون في مبنى 13 و14 من سجن جوّ بوقف استخدام التكبيل الخلفي، بالإضافة إلى وقف التضييق أثناء الاتصال، والحفاظ على الخصوصيّة، والسماح لهم بإقامة الشعائر الدينيّة، وتوفير أدوات النظافة الشخصيّة في مقصف السجن.
وفي السياق، تؤكّد تقارير المنظّمات الحقوقيّة الدوليّة استمرار السلطات البحرينيّة في منهجيّة الانتقام من المعتقلين السياسيين، بالتضييق والتهديدات والمعاملة غير الإنسانيّة، ما يدفع المعتقلين للاحتجاج بالإضراب عن الطعام أو الاتصال، لإيصال مطالبهم إلى الجهات الحقوقيّة المعنيّة، وإلى إدارة السجن. فهل تصدق هذه السلطة في تنفيذ وعودها رغم نفيها “الإضراب” ؟. انتهى ح
سلطة البحرين تنتهج سياسة الانتقام .. فهل تصدق مع معتقلي سجن “جو”؟
Rate this post

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.