الأمن النيابية: البرلمان سيعيد فتح التحقيق بمجزرة “بلاك ووتر” في العراق عام 2007

الأنصار/..

أكد عضو لجنة الامن والدفاع النيابية، عدنان الأسدي، اليوم الاثنين، عزم البرلمان إعادة فتح التحقيق بمجزرة شركة بلاك ووتر والتي ارتكبتها في ساحة النسور عام 2007 والتي راح ضحيتها 17 عراقيا واصيب 20 آخرون بجروح .

وقال الاسدي، إن “الوقت المناسب قد حان لملاحقة المتورطين، ومحاسبتهم”، لافتًا إلى إن “لجنة الأمن والدفاع ستبدأ التحقيق في القضية”.

وأضاف، أن “التحقيق سيبدأ بعد عودة البرلمان من العطلة التشريعية “، وفيما يتعلق بأسباب تأخير التحقيق سابقا، بين الاسدي أن “السبب الرئيسي هو محاربة داعش الارهابي في البلاد لانه يمثل الاولوية بالنسبة لها”.

وكان مرتزقة بلاك ووتر قد فتحوا النار في 16 ايلول من عام  2007 ، على السكان المحليين العزل أثناء مرافقتهم الدبلوماسيين الأمريكيين ، زاعمين أن القافلة كانت مستهدفة بسيارة مفخخة. لم يتم العثور على متفجرات في السيارة. بعد ذلك ، فيما تم حظر بلاكووتر مؤقتًا من العراق.انتهى/62أ

 

الأمن النيابية: البرلمان سيعيد فتح التحقيق بمجزرة “بلاك ووتر” في العراق عام 2007
Rate this post

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.