صادقون: قصف الحشد الشعبي استهداف لكيان الحكومة العراقية

الأنصار/..
اعتبرت كتلة صادقون النيابية، اليوم السبت، القصف الأخير على مقر الحشد الشعبي، مؤشرًا خطيرًا تجاه هذه القوة العسكرية المضحية.
وقال النائب عن الكتلة، عبد الأمير المياحي في بيان ورد لموقع / الأنصار/، إن “ الحشد الشعبي يعد مؤسسة أمنية تابعة للدولة العراقية، وهذا الاعتداء يعد استهدافاً للمؤسسة الأمنية بصورة عامة، ولكيان الحكومة العراقية”.
وأضاف البيان: “نجدد رفضنا القاطع وندين هذا الاستهداف”، داعيًا “الحكومة إلى تشكيل مجلساً تحقيقياً بخصوص هذا الأمر، وأن تكون جدية بمحاسبة كل من تثبت إدانته بهذا الفعل الاجرامي، إن كان خارجياً أو داخلياً، وأن تبحث في حيثيات هذا الفعل وهل لتركيا يد في ذلك كرد فعل على مقتل نائب قنصلها في أربيل، أو أن تكون للولايات المتحدة الامريكية يد أخرى في ذلك تستهدف من خلالها الحشد الشعبي ضمن منهجها المعادي لهذه المؤسسة”.انتهى/62أ

صادقون: قصف الحشد الشعبي استهداف لكيان الحكومة العراقية
Rate this post

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.