بعد الأمر الديواني 237.. العرداوي يفسر دور السعودية ضد الحشد الشعبي

الأنصار/.. رأى الخبير الامني عباس العرداوي، الجمعة، ان الادارة الاميركية وحلفائها من السعودية وغيرها يمارسون ضغطهم على الحكومة بمختلف الوسائل المتاحة من اجل تحجيم دور الحشد الشعبي بعد اثبات نجاحه في مختلف الجبهات.

وقال العرداوي في تصريح له ان “الجانب الاميركي مارس الكثير من الضغوط على رئيس الوزراء عادل عبد المهدي والسلطة التشريعية وتهديدات بفرض عقوبات على العراق تتعلق باعادته الى البند السابع”.

واضاف ان “الوفد الاممي الذي وصل الى العراق مؤخراً كان ورقة ضغط على الحكومة لتحجيم دور الحشد الشعبي، فضلاً عن ضغوط اخرى جاءت عن طريق السعودية”.

وبين ان “الكثير من الوعود الاقتصادية والمالية تحصل عليها الحكومة من الجانب الاميركي مقابل الضغوط التي تمارسها واشنطن والسعودية لتغيير سياسية الحكومة حيال الحشد الشعبي”.

واوضح ان “ الحشد الشعبي يحمل الصفة العقائدية ويعد جهازاً امنيا رصيناً غير معرض للخرق، مايجعله يشكل تهديداً لاميركا ولداعش الارهابي الذي يحاول ان يمارس دوراً ضد رجال الامن بهدف الضغط والابتزاز”.

واكد ان “القرارات الاخيرة للحكومة تجاه الحشد الشعبي عملت على تحجيم دوره خاصة انه يمارس عملياته حالياً في تلعفر”.انتهى/62ج

 

بعد الأمر الديواني 237.. العرداوي يفسر دور السعودية ضد الحشد الشعبي
Rate this post

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.