إيران تُدين الجريمة البشعة ضد الأهالي العزل لبلدتي كفريا والفوعة السوريتين

تفجير سورييا

الأنصار/… أدانت وزارة الخارجية الإيرانية, الجريمة الإرهابية ضد الأهالي العزل لبلدتي كفريا والفوعة السوريتين, مؤكدة أن الجريمة البشعة تضاف إلى السجل المشؤوم للإرهابيين وحماتهم.
وقال المتحدث باسم الوزارة بهرام قاسمي في بيان, إن “هذه الجريمة الجبانة للإرهابيين التكفيريين التي يندى لها الجبين في الهجوم الانتحاري على حافلات اهالي الفوعة وكفريا المحاصرين وقتل عشرات النساء والأطفال الأبرياء والعزل هو صفحة بشعة جديدة تضاف الى السجل المشؤوم للارهابيين وحماتهم”.
وأضاف أن “السؤال الرئيسي لدى الرأي العام العالمي والضمائر اليقظة هو كيف يتقبل المتشدقين بحماية الشعب السوري هذه الجريمة الرهيبة ولا ينطقون ببنت شفة”.
وأكد قاسمي, أن “ازدواجية المعايير إزاء هذه الجريمة وتقسيم المجرمين إلى جيد وسيء من قبل الدول الداعمة لهذه الجماعات التي تبث الموت وباقي المتشدقين بحقوق الإنسان والدعم العلني والخفي لهم في وقت باتت هذه الجماعات في موضع الضعف يزيد من جرأة الإرهابيين ويؤدي إلى التخطيط لجرائم رهيبة شهدنا نموذجا آخر منها اليوم”.
وكان تفجير إجرامي بواسطة سيارة مفخخة استهدف أمس السبت, تجمعاً للسكان المدنيين الذين تم إجلاؤهم من منطقتي كفريا والفوعة في حلب, ما أدى إلى استشهاد وإصابة المئات. انتهى/ 62 س

إيران تُدين الجريمة البشعة ضد الأهالي العزل لبلدتي كفريا والفوعة السوريتين
Rate this post

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.