ناشط بحريني: الثورة الإسلامية نموذج لجميع الدول في الاستقلال والحرية

الأنصار/..

اعتبر المعارض والناشط البحريني حسين البري، الثورة الإسلامية في ايران نموذجاً لجميع الدول في الاستقلال والحرية.

وقال البري في تصريح أن “الدول العالمية تسعى لأن توحي للأمم والشعوب استحالة النهوض من الداخل عبر الاعتماد على الشعوب ومقدراتها. فمتى ما سخرت شعوب هذه الأمم مقدراتها في رفع احتياجاتها وتحصيل أمنها واستقرارها وتحقيق أمالها، قصرت وقطعت أيادي دول العالم الكبرى عن استغلال قدراتها واللعب بخيراتها”.

وبين: “أثبت الإمام الخميني (رض) عبر حركته العظيمة أن لا سبيل إلى الاستقلال الحقيقي إلا من خلال الاعتماد على ابناء الأمة في تحقيق الاستقلال والسيادة أولا والتنمية الشاملة بناء على ذلك ثانيا. وأكبر مصداق على هذا الأمر هي ثورة الـ41 ربيعا التي احيينا ذكراها يوم أمس، والتي انطلق فيها الامام الخميني رضوان الله تعالى عليه معتمدا على قدرة الشعب و إيمانا به لمواجهة أبرز رموز الاستعمار في القرن العشرين”.

وأوضح ان “مجريات الامور تثبت بأنه لم تشب عقيدة الامام رضوان الله تعالى عليه أي شائبة في اتكائه على أبناء الشعب الايراني وانتظاره للجيل الصاعد من الشباب المؤمن لتحقيق الآمال والسيادة الحقيقية الى جانب الإيمان منقطع النظير في أن الإسلام هو الحل لاستقلال إيران من غطرسة قوى العالم الشرقية والغربية أولا و تحقيق أمال الشعب الإيراني من خلال نهضة تنتمي لمعتقداته و تطلعاته وظروفه ثانيا. فلم ينادي هذا المؤمن بالجمهورية الإسلامية المستقلة في وقت كانت فيه كل دول العالم لابد لها إلا أن تكون شرقية او غربية الا من خلال يقينه الكامل بمعية الله وقدرة الجماهير المؤمنة”. انتهى/62ك

ناشط بحريني: الثورة الإسلامية نموذج لجميع الدول في الاستقلال والحرية
Rate this post

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.