عائلة معتقل بحراني تروي معاناة ابنها في سجون العدو الخليفي

الأنصار/..

روت عائلة المعتقل علي رضي سرحان، بمرارة المعاناة التي يتعرض ابنها داخل سجون الكيان الخليفي، مؤكدة ان السلطات مازالت ترفض اكمال علاجه رغم التدهو الشديد في اوضاعه الصحية.

وأكدت العائلة في بيان نشرته وسائل اعلام بحرانية وتابعه /الانصار/ ان “إدارة السجن طلبت منهم شراء الأدوية اللازمة على نفقتها الخاصة لابنها المعتقل لعدم توفرها في مجمع السلمانية الطبي التابع لوزارة الصحة، وعند شراء الأدوية امتنعت إدارة السجن من تسليمه إياها دون ذكر الأسباب”.

وأشارت إلى أن ابنها يعاني من حساسية شديدة في جسمه، وتورم في عينيه بعد الاعتداء عليه من قبل قوات المرتزقة في مبنى 14، وأضافت أنه “بسبب الحساسية المفرطة والتورم في عينيه لا يستطيع الاستحمام على الإطلاق”.

وحملت عائلة المعتقل الجهات المعنية كامل المسؤولية لأي انتكاسة يتعرض لها ابنها المحروم من العلاج. انتهى/62ج

عائلة معتقل بحراني تروي معاناة ابنها في سجون العدو الخليفي
Rate this post

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.