علماء المسلمين في لبنان: ضرورة التمسك بخيار المقاومة لحماية الوطن من الأطماع الصهيونية

الأنصار/..

شدد تجمع العلماء المسلمين في لبنان، اليوم السبت، على ضرورة الخروج من الأنانيات الشخصية والمصالح الحزبية والفئوية، وتقديم التنازلات لمصلحة الوطن الذي هو بحاجة ماسة إلى تضافر الجهود لمواجهة التحديات وتقديم الحلول للأوضاع المستعصية على الصعد كافة

وقال التجمع في رسالة بمناسبة عيد الأضحى، أن “أهم معاني عيد الأضحى المبارك، هو الاستعداد لتقديم أغلى ما نملك في سبيل الوصول إلى رضوان الله سبحانه وتعالى، وكما كان نبينا إبراهيم الخليل عليه السلام مستعدا لتقديم ولده إسماعيل الذي انتظره طويلا ورزقه الله إياه بعد حرمان طويل، يجب علينا إن كنا نريد أن نسير على نهج الأنبياء والصالحين، أن نكون مستعدين لتقديم أغلى ما نملك في سبيل مرضاة الله تعالى، ومن المؤكد أن بناء وطن عزيز حر مستقل سيد هو مما يحقق رضوانه سبحانه وتعالى”.

وأضاف: “إن أصدق مثال للتضحية، عايشناه في لبنان في السنوات الماضية، من خلال التضحيات التي قدمها المقاومون في سبيل تحرير الوطن من رجس الاحتلال الصهيوني، والتي قدم من خلالها هؤلاء الشباب مئات الشهداء والاف الجرحى، إضافة إلى الدمار الهائل، وهذه الأيام نعيش واحدة من الذكريات العظيمة وهو النصر الإلهي في حرب تموز”، مشيرًا إلى “إفشال المقاومة للمشروع التكفيري الساعية إدخال لبنان تحت وصاية الولايات المتحدة الأميركية والكيان الصهيوني”.

وشدد التجمع على ضرورة “التمسك بخيار المقاومة باعتباره الطريق الوحيد لصون الوطن وحمايته من الأطماع الصهيونية، وعلى أهمية رفض الفكر المتطرف والمنحرف من أي جهة أتى”.

وختم متمنيا أن يعيد الله عيد الأضحى واللبنانيون “ينعمون بالأمن والآمان وراحة البال، والتخلص من الظالمين وعلى رأسهم الكيان الصهيوني، ويعود السلام إلى ربوع الوطن، وتنتهي الخلافات العبثية التي لا يستفيد منها سوى العدو الصهيوني”.انتهى/62أ

علماء المسلمين في لبنان: ضرورة التمسك بخيار المقاومة لحماية الوطن من الأطماع الصهيونية
Rate this post

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.