العفو الدولية تنتقد السعودية: مستمرة في استهداف النشطاء .. وهذه حصيلة نيسان

الانصار/.. أكدت منظمة “العفو الدولية”، اليوم الأربعاء، أن “السلطات السعودية تواصل استهداف وقمع واعتقال المنتقدين والنشطاء الحقوقيين”، مشيرة إلى أن الرياض صعدت بشكل غير مبرر خلال الشهر الماضي حملتها ضدهم”.

وقالت المنظمة في بيان: إن “السلطات السعودية صعدت من حملتها ضد الناشطين الحقوقيين خلال الشهر الماضي”، لافتة إلى أن عدد المعتقلين خلال شهر أبريل الماضي بلغ 14 شخصاً، منهم صحفيون وكتاب وأكاديميون”.

وأشارت إلى أن “مجموعة من المعتقلين في السعودية يعانون منذ عام محنة الاعتقال التعسفي الرهيبة”.

وكان حقوقيون ونشطاء سعوديون أطلقوا حملة على مواقع التواصل الاجتماعي أمس الثلاثاء، لمطالبة السلطات السعودية بالإفراج عن المعتقلين الذين أودعوا في السجون “بتهم كيدية”.

ودعا حساب “معتقلي الرأي” على موقع “تويتر”، المعني بنشر أخبار المعتقلين في السجون السعودية، النشطاء السعوديين للتغريد بوسم حمل عنوان “#تهم_معتقلي_الرأي_باطلة”.

وتشهد السعودية اعتقال المئات من النشطاء والحقوقيين، الذين حاولوا التعبير عن رأيهم المعارض لما تشهده البلاد من تغييرات، وسط مطالبات حقوقية بالكشف عن مصيرهم وتوفير العدالة لهم. انتهى/62ج

العفو الدولية تنتقد السعودية: مستمرة في استهداف النشطاء .. وهذه حصيلة نيسان
Rate this post

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.