كاتب: هذه علاقة البيت الأبيض وترامب بإعدام السلطات السعودية 37 مواطناً سعودياً

الأنصار/..

كشف الكاتب والباحث السياسي فؤاد إبراهيم ،الأربعاء، عن قيام البيت الأبيض بالمصادقة على إعدام السلطات السعودية 37 مواطناً سعودياً.

وقال إبراهيم إن “إعدام السلطات السعودية 37 مواطناً سعودياً، معظهم من محافظتي القطيف والإحساء، يوم الثلاثاء 23 نيسان 2019، جاءت بعد مصادقة البيت الأبيض عليها، وبغطاء من الرئيس الأميركي دونالد ترامب لولي العهد السعودي محمد بن سلمان”.

وأضاف أنه “لولا غطاء الرئيس دونالد ترامب للإجرام السعودي والإفلات من العقاب الذي وفره لولي العهد بعد جريمة الصحافي جمال خاشقجي، لما تجرأ على التمادي بارتكاب مثل هذه الجريمة الجماعية”.

وتابع: “مرة أخرى تتأكد حقيقة أن محمد بن سلمان هو سيئة من سيئات أبيه، فذاك يقتل بمنشار في قنصلية وهذا يقتل بمقصلة وحد الحرابة”، مبينا إن “ذنب من نفذت بحقهم أحكام الإعدام هو التعبير عن الرأي سلمياً فهم لم يسفكوا دماً ولم يحرضوا على كراهية”.

ورأى: “الأصل في إعدامات هي استهداف الطائفة الشيعية، وهي رسالة للداخل السعودي بأن قضية خاشقجي انتهت ونجا منها ابن سلمان”.

وأعلنت الداخلية السعودية، يوم الثلاثاء، تنفيذ حكم القتل تعزيراً وإقامة حد الحرابة بحق 37 سعودياً، بعد إدانتهم بمزاعم “الإرهاب”، بينهم عدد ممن شاركوا في الحراك السلمي في محافظة القطيف، الذي انطلق في عام 2011، وقد عُقدت لهم محاكمات سرية وانترعت منهم اعترافات تحت التعذيب، واتخذت أحكام كيدية بحقهم على خلفيات سياسية.انتهى/62ك

 

الموقع الرسمي لكتائب حزب الله 

كاتب: هذه علاقة البيت الأبيض وترامب بإعدام السلطات السعودية 37 مواطناً سعودياً
Rate this post

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.