سائرون: المساعي الأمريكية لتشكيل قوة من أبناء “السنة” تأتي في إطار خدمة مصالح واشنطن

الأنصار/خاص..

أكد النائب عن تحالف سائرون، علي غاوي، الأربعاء، إن المنظومة الأمنية في العراق اليوم باتت قوية ولا تحتاج إلى أي إضافات أجنبية أو خارجة عن إطار الدولة.

وقال غاوي في تصريح لـ / الأنصار/، إن “ العراق لديه الحشد الشعبي ووزارتي الدفاع والداخلية، وجهاز الأمن الوطني، وجهاز مكافحة الإرهاب، وبالتالي أن هذه المنظومة الأمنية المتكاملة قادرة على حماية البلد من أي اعتداء، وخير دليل على ذلك النصر الذي تحقق على عصابات داعش الإجرامية بفضل هذه المنظومة الأمنية”.

وأضاف إن “المساعي الأمريكية لتشكيل قوة من أبناء السنة تأتي في إطار خدمة مصالح واشنطن”، مبينًا إن “الهدف من تلك الخطوة هو حماية القوات الأمريكية المتواجدة في الأراضي العراقية، وإغلاق ملفات قد تسبب مضايقة لأمريكا”.

وكشفت تقارير إعلامية استمرار التواصل السري بين أطراف أمريكية والعشائر السنية في العراق والاتفاق مع بعضها على تشكيل وتدريب قوات من العشائر لحفظ الأمن في المحافظات والمدن السنية.

وفي سبيل ذلك، وصلت قوات أمريكية الى قاعدة سبايكر في مدينة تكريت، الإثنين 15 نيسان / إبريل 2019، ومعها أسلحة ومعدات ثقيلة بهدف تدريب قوات العشائر.

وبعدها – وفق مصدر رفض الإفصاح عن اسمه – وصلت مجموعة من الشخصيات العشائرية إلى القاعدة عينها والتقت عددا من القادة الأمريكيين العسكريين المتواجدين هناك.انتهى/62أ

سائرون: المساعي الأمريكية لتشكيل قوة من أبناء “السنة” تأتي في إطار خدمة مصالح واشنطن
Rate this post

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.