ردا على تقرير واشنطن الأخير.. الحشد الشعبي: على أمريكا ان تخرس ولا تتحدث عن قضايا حقوق الانسان

الانصار/.. رد الحشد الشعبي، على تقرير وزارة الخارجية الأمريكية الذي اتهمت فيه عناصر الحشد والجيش بالتورط بأعمال قتل وممارسات تعسفية.

وقال القيادي في الحشد علي الحسيني في تصريح له انه “ما جاء في تقرير الخارجية الأمريكية، هو ضمن الحرب النفسية، بعد افلاس واشنطن السياسي في المنطقة”.

وأضاف الحسيني ان “ما جاء في التقرير الأمريكي غير دقيق ولا وجود له على أرض الواقع، خصوصا ان الجيش والحشد هما من قام بحماية المواطنين من اجرام داعش”.

واكد  ان “على الولايات المتحدة الأمريكية ان تخرس ولا تتحدث عن قضايا حقوق الانسان، لأنها مجرمة العالم، واجرامها معروف لدى جميع الدول”.

وكانت الخارجية الامريكية، قد أصدرت الجمعة (15 اذار 2019)، تقريراً زعمت فيه ان عراقية منتمية للجيش والحشد الشعبي متورطة بأعمال قتل وممارسات تعسفية. انتهى/62ج

ردا على تقرير واشنطن الأخير.. الحشد الشعبي: على أمريكا ان تخرس ولا تتحدث عن قضايا حقوق الانسان
Rate this post

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.