امل: الشعب البحريني لن يقبل أن يكون خنجراً في ظهر أمته

الأنصار/.. قالت جمعية العمل الاسلامي “أمل” إن الشعب البحريني يستقبل العام التاسع من الثورة وهو أمام انتصار كبير لقيم الخير والإنسانية والتقدم في المنطقة، مؤكدة انه لن يقبل أن يكون خنجراً في ظهر أمته.

وأضافت أمل “أملنا بنصر الله تعالى لا يتزلزل مهما حصل من طغيان وتجبر وظلم وتعسف، وشعبنا الذي حمل مطالبه المشروعة العادلة واثقاً ومؤمناً بالله وبنصره القريب..إن شعبنا مصمم على نيل حريته وعزته واستقلاله مهما كانت التضحيات ولا يتوهمن أحدٌ أنه قد يتنازل أو يتوقف في منتصف الطريق، بل سيزيد عنفوانه وإصراره لتحقيق أهدافه المشروعة، فلَنَا حَقٌّ: “إِنْ أُعْطِينَاهُ وَإِلَّا رَكِبْنَا أَعْجَازَ الْإِبِلِ وَإِنْ طَالَ السُّرَى‏””.

هذا وأكدت جمعية العمل الاسلامي على أن “شعب البحرين شعبٌ عزيزٌ وأبيٌ ولن يقبل بأقل من الحرية والعدالة والكرامة، وهو شعب ناهض لن يرضى بأقل من أن يكون سيد نفسه وقراره، ولن يقبل أن يكون خنجراً في ظهر أمته”. انتهى/62ج

امل: الشعب البحريني لن يقبل أن يكون خنجراً في ظهر أمته
Rate this post

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.