محلل سياسي: أسئلة كثيرة أمام الحكومة بشأن عودة الأمريكان إلى البلاد بهذه الطريقة

الأنصار/..

رأى المحلل السياسي، حسين الكناني، أن عودة أمريكا إلى العراق بهذه الطريقة، تطرح الكثير من الأسئلة التي تحتاج إلى إجابات واضحة سواء من جهة الحكومة أم من جهة زعماء الكتل السياسية.

وتساءل الكناني في تدوينه نشرها على موقع (فيسبوك) وتابعها / الأنصار/، عن “الهدف الذي تسعى القوات الأمريكية إلى تحقيقه من خلال تواجدها في العراق بهذا الحجم؟، وهل يشكل وجودها تهديد لفصائل المقاومة والحشد الشعبي؟، وما إذا كان العراق جزءًا من محور أمريكا التي تسعى لجعله قاعدة عسكرية تراقب الجمهورية الإيرانية أو تستخدم أرضه للتدخل في سوريا، وهو ما يتعارض مع الدستور العراقي باعتبار انه لا يكون منطلق لعدوان على دول الجوار”.

وأضاف أن “الحكومة العراقية عليها أن تحدد موقفها من التواجد الأمريكي”، لافتًا إلى أن “موافقة الحكومة على بقاء القوات الأمريكية في البلاد، سيكون له أثار كبيرة على العراق، حيث أننا لا نستطيع الالتزام بكل ما تريده أمريكا، خير مثال على ذلك العقوبات التي فرضتها على إيران لم يستطيع العراق الالتزام بها لأنها تتعارض مع مصالحنا الوطنية”.

وأوضح الكناني، أن “الحكومة أيضًا لا تستطيع أن تنخرط بشكل كامل مع المحور الذي تقوده الجمهورية الإسلامية، لأنه يؤدي إلى المواجهة المباشرة مع أمريكا وهو ما لا تريده الكثير من الأحزاب والقوى السياسية”.

وختم الكناني، تدوينته قائلًا، أن “هذا التحدي الكبير والأخطار التي تترتب عليه، وبهذا الإصرار من قبل الإدارة الأمريكية يجعل الحكومة أمام الخيار الصعب، وهو إصدار قانون يخرج القوات الأجنبية من العراق، والذي يتزامن مع تهديدات من عودة الإرهاب بعنوان آخر وكذلك التهديد بتقسيم العراق على أساس طائفي وعرقي”.انتهى/62أ

محلل سياسي: أسئلة كثيرة أمام الحكومة بشأن عودة الأمريكان إلى البلاد بهذه الطريقة
Rate this post

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.