بعد قيام وهابي سعودي بنحر أحد الأطفال.. مرجع ديني يدعو الدول الإسلامية لمحاسبة المسؤولين

الأنصار/… دعا المرجع الديني الايراني آية الله صافي الكلبايكاني، الاحد، حكام الدول الاسلامية إلى محاسبة المسؤولين عن استشهاد طفل في المدينة المنورة.

واستنكر الكلبايكاني في بيان له، “الجريمة التي ارتكبت في المدينة المنورة وراح ضحيتها طفل يبلغ من العمر 7 اعوام”، معربا عن أسفه لـ”استشهاد هذا الطفل البرىء في مهبط الوحي الالهي ومدينة الرسول صلّي ‌الله عليه و آله و سلّم”.

وأضاف أن “هذه الجريمة المروعة التي ارتكبها شخص يحمل افكاراً معادية للاسلام والبشرية  تشير الى خبث بعض الاشخاص الذين للاسف الشديد يعيشون بجوار الحرمين الشريفين ومركز نزول القرآن الكريم وبجوار مرقد الرسول الاعظم (ص) ويدعون منذ سنين طويلة الناس الى الضلال”.

وتساءل الكلبايكاني : “لماذا تلتزم المحافل الدولية وحكام الدول الاسلامية خاصة السعودية الصمت تجاه هذه الجريمة الوحشية وتصادق على هذه الكارثة عبر صمتها؟”.

وكان أحد الوهابيين في السعودية قد أقدم قبل عدة أيام على ذبح طفل يبلغ من العمر سبع سنوات بواسطة زجاجة أمام أنظار والدته, بسبب انتماء ذويه للمذهب الشيعي.

وسارعت وسائل إعلام محلية في السعودية إلى نسج روايات مختلفة حول الحادث في محاولة للتغطية على هذه الجريمة البشعة والتستر على وحشية الفكر الوهابي الداعشي. وادعت ان السلطات السعودية فتحت تحقيقا بالجريمة، مشيرة الى ان نتائج التحقيقات بينت ان الجاني مختل عقليا، حسب زعمها، الأمر الذي اعتبره مراقبون انه يعارض المنطق حيث أن الجاني يعمل سائقا على سيارة وحائز على شهادة قيادة وهو ما يؤكد أنه بكامل قواه العقلية وأن الدافع الحقيقي وراء هذه الجريمة هي تفكيراته الوهابية التي لا تنفصل عن الداعشية. انتهى/ 62 س

بعد قيام وهابي سعودي بنحر أحد الأطفال.. مرجع ديني يدعو الدول الإسلامية لمحاسبة المسؤولين
Rate this post

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.