الغارديان: أسلوب “الكيان الصهيوني” في التعامل مع غزة تمثل في الكذب والوحشية القصوى إزاء المدنيين

الأنصار/..

أكدت صحيفة الغارديان البريطانية ،الأربعاء، ان الكيان الصهيوني مازال يخطط لاستخدام قوة وحشية لا تنتهي.

وقالت الصحيفة أنه ” خلال الشهر الحالي تمر عشرة أعوام على الحملة الصهيونية الموسعة على مليوني فلسطيني في قطاع غزة”، معتبرة أن ” بعد انسحابها من غزة عام 2005، حول كيان العدو قطاع غزة إلى أكبر سجن على الأرض”.

واضافت: “منذ ذلك الحين تمثل أسلوب “إسرائيل” في التعامل مع غزة في الكذب والوحشية القصوى إزاء المدنيين، وفي كانون الأول 2008 شنت “إسرائيل” ما سمته بعملية “الرصاص المصبوب”، التي واصلت فيها قصف القطاع ذي الكثافة السكانية العالية جواً وبراً وبحراً على مدى 22 يوماً”.

وتابعت: “عملية “الرصاص المصبوب” لم تكن حرباً، بل “مجزرة من جانب واحد”، فمن الجانب الـ”إسرائيلي” قُتل 13 شخصاً، بينما استشهد من الجانب الفلسطيني 1417 شخصاً، من بينهم 313 طفلاً، كما أُصيب من الجانب الفلسطيني 5500 شخص، ووفقاً للتقديرات فإن %83 من الضحايا الفلسطينيين من المدنيين”.

وأشارت الى إنه ” وفقاً للمنطق الإسرائيلي لا يمكن أن يوجد حل سلمي دائم قط، وأن الحرب المقبلة دائماً على بعد خطوات”.انتهى/62ك

الغارديان: أسلوب “الكيان الصهيوني” في التعامل مع غزة تمثل في الكذب والوحشية القصوى إزاء المدنيين
Rate this post

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.