صحيفة: الرئيس الأسد استثمر العودة العربية إلى سورية بقوة

الأنصار/.. افادت صحيفة “لاكروا” الفرنسية، أن الرئيس بشار الأسد عرف كيف يستثمر العودة العربية إلى دمشق بقوّة، لافتة إلى أن إعادة الاعتبار لسورية قد تتبدّى في الشهور القادمة عبر إعادة مقعد سورية كعضو في الجامعة العربية الذي كان معلّقاً منذ عام 2012.

وقالت الصحيفة في مقال لها: رغم أن المجموعة الدولية تنتقده باستمرار، إلا أن الرئيس الأسد يوطّد يوميّاً دعائم قوّته الدبلوماسيّة والعسكرية أكثر فأكثر في سورية التي تفتك بها الحرب منذ قُرابة ثماني سنوات”.

ولفتت الصحيفة إلى “ما قاله الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما في تشرين الأول 2012 بأن “أيام الرئيس الأسد باتت معدودة”.

وأضافت إن “أوباما وبعدما كان مرشّحاً لِيُعاد انتخابه مرة أخرى، ردّد بإصرار لا واقعي خلال حوار رئاسي جرى بين الجولتين الانتخابيتين، أن الحرب في سورية ستضع أوزارها بسرعة لمصلحة “المعارضة” المدعومة غربيّاً. لكن بعد ست سنوات، نلاحظ بشكل جليّ أن موازين القوى تغيّرت”، مشيرة الى ان “الجيش العربي السوري استطاع أن يستعيد السيطرة على قُرابة ثُلثي سورية”.

وتابعت ان “الإعلان المفاجئ في التاسع عشر من كانون الأول عن انسحاب القوات الأميركية من الشمال السوري الواقع تحت السيطرة الكردية توّج انتصار دمشق ميدانيّاً”. انتهى/62ج

صحيفة: الرئيس الأسد استثمر العودة العربية إلى سورية بقوة
Rate this post

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.