ميدل إيست آي: القتل الوحشي لخاشقجي جعل العالم يدرك مدى البلطجة التي عمت المملكة

الانصار/ترجمة..

اكد موقع “ميدل إيست آي” البريطاني ،إلخميس، ان القتل الوحشي للصحافي السعودي جمال خاشقجي الذي كان سفيراً سعودياً لا مثيل له لبلده جعل العالم يدرك أخيراً مدى البلطجة التي عمت المملكة منذ عقود.

وقال الموقع نقلا عن وزير الاستثمار المصري السابق يحيى حامد في مقال ترجمة /الانصار/ ان ” النخبة السعودية تستخدم حجاب التقوى الدينية لأهدافها السياسية الخاصة ، لكن قتل خاشقجي قد أكد على الفصل الكامل للنظام من أتباع دين عظيم”، مؤكدا ان ” وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية خلصت إلى أن ولي العهد كان ضالعاً في القتل مما وضع الأمير في مأزق”.

واضاف: “في منطقة دُمرت فيها الديمقراطية بشكل دائم من قبل الأنظمة الاستبدادية التي تديرها العائلات المالكة والطغاة العسكريون المدعومون من الخارج، فإن الوجه الحقيقي للسعودية يجب ألا يُنسى بسهولة”.

وتابع ان ” هذه القضية المأساوية تشير إلى فراغ أخلاقي في قلب القيادة السعودية”، موضحا انه ” إذا استمر ولي العهد المتهور في السلطة، فسوف يؤدي ذلك إلى مزيد من عدم الاستقرار بين عامة الناس المحبين للسلام الذين يعرفون أنه لا يمثلهم، ولا يمثل دينهم”.

وختم الموقع بالقول: “رائحة النفاق واضحة من النخبة السعودية، وهي عائلة تستخدم حجاب التقوى الدينية من أجل أغراضها السياسية الخاصة، ولكن أفعالها الآن تُظهر بوضوح انفصالاً كاملاً عن أتباع الدين الإسلامي العظيم المحبين للسلام.انتهى/62ك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.