موقع أفريقي: امريكا لديها 34 قاعدة عسكرية في القارة السمراء وتدير حربا سرية هناك

الأنصار/ترجمة..

نشر موقع “ذا أفريقان إيكسبونيت”، وثائق تكشف عن حقيقة تواجد القوات الأمريكية في جميع إنحاء القارة الأفريقية.

وقال الموقع في خبر ترجمه /الأنصار/، أن “الولايات المتحدة الأمريكية تحاول باستمرار إقناع العالم بأن وجودها في أفريقيا محدود، ومع ذلك ، فإن الأدلة على الأرض تثبت كذبة واضحة”.

وأضاف أن “جنرالاً أمريكي يدعى كارتر إف. هام، أخبر لجنة القوات المسلحة في مجلس النواب في أمريكا بان أفريقيا توجد فيها بصمة ضوء تتسق مع ما تحتاجه واشنطن”.

في عام 2013 ، أرسل الرئيس باراك أوباما قوات إلى النيجر للتعامل مع خطر بوكو حرام، وفي عام 2017 تعرضوا لكمين أثار تساؤلات حول وجود القوات الأمريكية في إفريقيا،(بحسب الموقع).

وأوضح الموقع، أنه “في عام 2018 أرتفع عدد القوات الأمريكي في القارة الأفريقية ليصل إلى 7500 مقاتل”.

وحصل موقع ” Intercept” مؤخراً على أدلة تثبت وجود “شبكة مترامية الأطراف من المواقع العسكرية الأمريكية في أفريقيا ، بما في ذلك المواقع التي لم يتم الكشف عنها مسبقاً أو غير المؤكدة في مناطق ساخنة مثل ليبيا والنيجر والصومال”.

وذكر الموقع، أن “الولايات المتحدة الأمريكية لديها 34 قاعدة في القارة الأفريقية”، مبينا أن “العدد الأكبر من هذه القواعد في النيجر”.

وأضاف أنه “الآن يجري بناء قاعدة طائرات بدون طيار كبيرة في أغاديز، وتقول التقارير إن حجمها واستثماراتها في البنية التحتية تضعها في رابطة القواعد التي تم إنشاؤها في العراق وأفغانستان”.

وتابع “هناك أيضا خمسة مواقع استيطانية في الصومال بينما يوجد في كينيا أربعة بؤر استيطانية”، لافتا إلى أن “الولايات المتحدة نفذت 36 غارة جوية في الصومال بعام 2018 ، مقارنة بـ 34 غارة في عام 2017”.

وأشار الموقع إلى أن “ليبيا لديها ثلاثة مواقع للطوارئ بينما تونس تستضيف موقعًا واحدًا أيضًا”، مؤكدا أن “أمريكا حاولت التقليل من شأن وجودها في إفريقيا ولكن لا يوجد سبب لاتخاذ أي شيء تقوله الولايات المتحدة بجدية”.

وأعتبر أن “أمريكا تدير حربًا سرية على القارة الأفريقية”.

من الجدير بالذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية تمتلك العديد من القواعد العسكرية في حوالي 18 دولة إفريقية من بينها قواعد مخصصة للطائرات من دون طيار التي يمكنها تنفيذ مهمات استطلاع تجسسية وغارات جوية.انتهى/62أ

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.