تقرير أممي: الإمارات تواصل ممارسة انتهاك حظر الأسلحة المفروضة على الصومال

الأنصار/.. أكد تقرير للجنة العلاقات الدولية المفروضة على الصومال وإريتريا, مواصل الإمارات بممارسة انتهاك حظر الأسلحة المفروضة على الصومال.

وقال التقرير, أن “الإمارات تواصل بناء قاعدة عسكرية شمالي الصومال وشحن أسلحة إليها، وتهريب الفحم الصومالي رغم الحظر الدولي”, مشيرا إلى ” استمرار أعمال بناء القاعدة العسكرية الإماراتية في بربرة بإقليم أرض الصومال من خلال شركة دايفرز مارين للمقاولات التي تتخذ الإمارات مقرا لها، وذلك بما يشمل نقل العتاد العسكري إليها رغم ما يمثله ذلك من انتهاك للقرارات الدولية”.

وأوضح أن “الحكومة الفيدرالية في الصومال أعلنت عن معارضتها لإنشاء القاعدة الإماراتية في بربرة”, معتبرة ذلك “هجوما على سيادة الصومال”.

وكانت مفوضية الاتحاد الإفريقي قد حذرت من تعطل جهود بناء السلام في الصومال بسبب التدخلات الخارجية، في إشارة إلى التدخلات الإماراتية في الشؤون الداخلية لمقدشيو.

وحذرت كينيا, دولة الامارات من تمادي عبثها وتدخلها في شؤون جارتها الصومال”، مبينة ان” العبث الإماراتي في الصومال يؤدي إلى الإخلال بالأمن في القرن الإفريقي بأكمله الذي يتصدر موقعه الصومال”.

يشار الى ان الخلافات بدأت بالظهور إلى العلن بتوقيع اتفاقية بين شركة موانئ دبي ودولة إقليم أرض الصومال المعلنة من جانب واحد وإثيوبيا، مما أغضب الحكومة الصومالية وانتهى بإغلاق الإمارات مستشفى الشيخ زايد في العاصمة الصومالية مقديشو.انتهى/62أ

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.