صادقون: تنازلنا لسائرون عن النائب الأول لرئيس البرلمان لاحباط المشاريع الخارجية

الأنصار/.. أكد رئيس كتلة صادقون النيابية عدنان فيحان, اليوم الأحد, أن فوز مرشح البناء “محمد الحلبوسي” بمنصب رئيس البرلمان دليل على تماسك التحالف وقدرته على تمرير مرشحها بالجولة الأولى.

وقال فيحان, أن “انسحاب البناء من المنافسة على النائب الأول لرئيس البرلمان جاء للحفاظ على المصلحة العامة وتحالف البناء كان بإمكانه الظفر بالمنصب”, مبينا أن “تحالفه يؤمن بان المشهد العراقي يحتاج إلى التهدئة بعيدا عن التقاطع”.

وأضاف أن “الحلبوسي حاز على اكبر تأييد من نواب القوى السنية وعلى الجميع التعامل مع هذا الواقع واحترام الديمقراطية”, مؤكدا أن “ما حدث في البصرة لم يكن بعيدا عن محاولات التأثير على تشكيل الكتلة الأكبر”.

وأوضح أن “الفتح وسائرون اتفقوا على المضي سوية لاختيار رئيس الوزراء وفق المواصفات التي طرحتها المرجعية الدينية العليا”, مشيرا إلى أن “اللقاء الذي جمع السيد مقتدى الصدر وهادي العامري لم يتم التطرق فيه عن الأسماء والشخصيات المرشحة لشغل المناصب”.

ولفت رئيس كتلة صادقون النيابية إلى أن “مفاوضات تحالف البناء مع القوى السياسية أساسها الالتزام بالدستور”, مضيفا أن “الرسالة الايجابية التي قدمها البناء بتنازلهم لصالح سائرون عن النائب الأول يمثل إحباط للمشاريع الخارجية”.

وكان النائب عن تحالف الفتح عامر الفايز, قد أكد في تصريح لـ “الأنصار” اليوم الأحد, أن اختيار رئيس الوزراء سيكون وفق الشروط التي حددتها المرجعية الدينية وبالتوافق مع تحالف سائرون.انتهى/62أ

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.