خبراء: داعش تحاول خلق الفوضى والاضطرابات في سوريا

الأنصار/.. كشف خبراء ومراقبون في شؤون التنظيمات الإرهابية ،الخميس، ان داعش يخطط للعودة من جديد إلى سوريا ليصبح أكثر وحشية.

وقال الباحث السياسي بمعهد التحرير لسياسة الشرق الأوسط، ومقره واشنطن، حسن الحسن، إن “تنظيم داعش الإرهابي غير استراتيجيته بالكامل، إذ يزعم علناً قتل ضحاياه، وخلف الكواليس يقوم باحتجازهم كرهائن ليبرم صفقات في السر بقادة ومقاتلي التنظيم لدى سجون النظام السوري”، مبينا ان “الهجوم ضد مجتمع الدروز في السويداء هدفه خلق فوضى واضطرابات”، حسبما نقلت مجلة “لوبوان” الفرنسية.

وخلال الأسبوع الماضي، ذبح التنظيم الإرهابي، نحو 19 طالباً من بين 30 رهينة من الدروز، اختطفوا في يوليو/تموز الماضي، في ضاحية السويداء، والتي شهدت عمليات اغتيالات وهجمات إرهابية أسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 250 شخصاً.

من جانبه، قال مصدر محلي بالمصدر السوري لحقوق الإنسان، إن “ما حدث في السويداء جزء من محاولة لإحياء خلاياه، وإعادة تشكيل الإدارة والقوة العاملة مع المحتجزين في السجون”.

وأكد بيتر فان أوستين، الباحث البلجيكي المتخصص في شؤون الشرق الأوسط بجامعة لوفن البلجيكية، أن الهجوم ضد مجتمع الدروز في السويداء هدفه خلق الفوضى والإضرابات”، موضحاً أن” تكتيك خلق الفوضى أحد استراتيجيات التنظيم الإرهابي للسيطرة على مواقع جديدة”.انتهى/62ك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.