الحرس الثوري يكشف عن تشكيل قوة دولية للقضاء على الاستكبار العالمي

الأنصار/…أكد نائب القائد العام لحرس الثورة الاسلامية حسين سلامي, السبت, أن قوة دولية تشكلت للقضاء على الاستكبار العالمي.

وقال سلامي في كلمة له خلال مراسم تقديم القائد الجديد للحرس في محافظة سيستان وبلوجستان: “إننا في جميع الألعاب العالمية، نقوم بالدفاع في البداية، إلا أننا ننقل الكرة بسرعة إلى مرمى الأعداء في النصف الثاني”.

وأضاف أنه “في البداية قمنا بالدفاع، إلا أننا تمكنا بسرعة من إبعاد تركيز العدو على البلاد، وأصبحت ايران آمنة ومضت في مسار الاستقرار والتقدم والخلود”.

ولفت سلامي, إلى أنه “لا يوجد سلاح لا يمكن إنتاجه داخل البلاد بأفضل جودة حسب المعايير العالمية”, مؤكداً أن “كل أحلام الأعداء انهارت، فالصهاينة كانوا يريدون الهيمنة من المتوسط وحتى الفرات، إلا أن حزب الله هدم كل أحلامهم هناك”.

وأوضح, “أنهم كانوا يريدون الهيمنة على سوريا باسم الإسلام، لكن الصهاينة اليوم يتلقون قرب حدودهم بآذانهم وليس عبر اللاسلكي مختلف اللهجات الايرانية والافغانية والعراقية واللبنانية والباكستانية، أي أن قوة دولية تشكلت للقضاء على الاستكبار العالمي”.

وتابع, أن “العدو ومن خلال ترويج الفكر التكفيري، قام بتقديم الأرض لمجرمي داعش وعمل على تعزيز اقتصاده، إلا أن مخططاته باءت بالفشل”. انتهى/ 62 س

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.