مساع امريكية للبقاء في العراق وسوريا لرعاية مصالح الكيان الصهيوني

الانصار/.. كشفت مصادر صحفية ،الاربعاء، عن مساعي وجهود اميركية حثيثة للبقاء في العراق وسوريا لضمان امن ومصالح الكيان الصهيوني.

وقال عضو لجنة الخدمات المسلحة في الكونجرس الاميركي السيناتور الجمهوري ليندسي غراهام، ان” هناك ضرورة للبقاء بسوريا، وان قواتنا المتواجدة في شمال هذا البلد تبلغ حوالي الفي عسكري، وهي تعمل مع قوات سوريا الديمقراطية الكردية، ويمكنها ان تقطع الطريق من طهران الي بيروت في حال بقائنا في شمال شرق سوريا”.

واضاف ان” لابد أن يكون لنا وجود في العراق وسوريا لننجح في تحقيق اهدافنا”.

وبعد التأكيدات الكثيرة التي انتشرت بخصوص دعم الأمريكان لمجاميع “داعش” الإجرامية, كشفت النائبة عن ائتلاف دولة القانون فردوس العوادي، مؤخرا، عن قيام أمريكا بإنشاء منطقة آمنة على الحدود العراقية – السورية لهؤلاء “الدواعش”.انتهى/62ك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.