الشيخ الدقاق: النظام الخليفي يُضيق الخناق على اية الله قاسم..والشعب براء من التطبيع مع اسرائيل

الانصار/.. عد الشيخ عبد الله الدقاق, ممثل اية الله الشيخ عيسى قاسم, تصريح وزير الخارجية البحراني الاخير الداعم لدفاع الكيان الصهيوني عن نفسه استعدادا واضح للتطبيع العلني والمباشر مع تل ابيب.

وقال الشيخ الدقاق في تصريح خص به موقع /الانصار/, ان “تصريحات وزير خارجية آل خليفة لا تمثل الشعب البحراني، وان الشعب بريء منها, وهي تكشف عن ضعف نظام آل خليفة في البحرين”, مشيراً الى ان “النظام يلجئ الى الاستقواء بالخارج حتى لو كان الكيان الاسرائيلي الغاصب، فهذه سلطة عميلة لاتخجل و لاتلتفت إلى مشاعر العالم العربي والاسلامي والاحرار في العالم وردود افعالهم”.

واضاف سماحته, ان ” التصريح كان فيه مؤشر خطير يدل على تدني مستوى السلطة في البحرين واستعدادها للتطبيع العلني والمباشر مع الكيان الصهيوني الغاصب، وعدم عنايتها بمصالح الشعب الفلسطيني المظلوم”.

وفيما يتعلق بالوضع الصحي للشيخ قاسم, ذكر الدقاق, انه “لا يزال تحت الحصار والاقامة الجبرية في منزله، ويمنع دخول الناس عليه ويضيق عليه وعلى أهله وبناته”، مؤكداً ان ” الشيخ قاسم يتابع عن كثب تطورات الاحداث المحلية والعالمية”.

وتابع, ان ” صحة اية لله قاسم تدهورت عدة مرات نتيجة للحصار الظالم عليه من جهة، وكبر سنه من جهة أخرى، إلا أن همومه الرسالية والعامة أرفع بكثير من همومه الشخصية”.انتهى/62أ

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.