تجمع العلماء المسلمين: “اسرائيل” وراء عملية اغتيال البطش

الانصار/. اكد “تجمع العلماء المسلمين” في لبنان، ان الكيان الصهيوني هو من يقف وراء عملية اغتيال الدكتور فادي البطش في ماليزيا، داعيا الحكومة الماليزية أن تتخذ الإجراءات القانونية بغض النظر عن فاعليتها ضد الكيان الصهيوني.

وطالب التجمع أن “ترد على هذا العدوان وأن لا تترك الأمر من دون رد حاسم يجعل الكيان الصهيوني يفكر مليون مرة قبل الإقدام على عمل مشابه لأنه إن لم يحصل ذلك فإن الكيان الصهيوني سيستمر باغتيالاته وملاحقة المجاهدين في أصقاع الأرض كافة”.

وحيا التجمع “الشعب الفلسطيني على مواقفه البطولية واستمراره في انتفاضته ضمن فعاليات مسيرة العودة”، داعيا “الفصائل الفلسطينية المتواجدة في سوريا للمشاركة الفاعلة في تحرير مخيم اليرموك من الاحتلال الداعشي لأن الاستمرار في هذا الاحتلال سيبقي المخيم شوكة في خاصرة دمشق”.

وألمح نائب رئيس الحكومة الماليزية ووزير الداخلية، أحمد زاهد حميدي، يوم أمس الإثنين، إلى أن إسرائيل هي التي اغتالت المهندس . فادي البطش، في ماليزيا فجر السبت الماضي.

وكانت قد نشرت الشرطة المالزية صورا لمنفذي عملية الاغتيال. وبحسب الشرطة فإنهما يحملان ملامح أوروبية أو شرق أوسطية.انتهى/62ج

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.