وزير سعودي: نأمل إقامة تعاون ثقافي بين الرياض وتل أبيب

الانصار/.. في ظل تصريحات سعودية لا تخجل من الاعتراف بحق اليهود في أرض فلسطين، فتحت المملكة جميع أبواب التطبيع مع “إسرائيل”، سواء من النواحي السياسية والاقتصادية والثقافية.

وعلى خطى ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، اعرب وزير الثقافة والإعلام السعودي عواد العواد، في تصريح خص به مراسل هيئة البث الإسرائيلية “مكان” جدعون كوتز، عن أمله في “إقامة تعاون ثقافي بين الرياض وتل أبيب قريباً، بعد حل المشاكل العالقة”.

وأعلن العواد، مشاركة بلاده وحضوره في مهرجان “كان” السينمائي، الأمر الذي دفع الصحافي الإسرائيلي في الإذاعة ذاتها، شمعون آران، للتساؤل عبر حسابه على موقع “تويتر”: هل وزيرة الثقافة الإسرائيلية ميري ريغيف ستلتقي مع نظيرها السعودي؟!

يشار إلى أن كوتز زار الرياض سابقاً بصفته مراسل صحيفة “جيروزاليم بوست”، وكتب عن معارك شرق وغرب المملكة، وتَقاتُل الأمراء السعوديين.

ومؤخراً، اعترف ولي العهد السعودي محمد بن سلمان في حوار مع مجلة أميركية، بحق اليهود في العيش بفلسطين في سلام، مؤكداً وجود كثير من المصالح المشتركة بين الرياض وتل أبيب.انتهى/62هــ

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.