ردا على رفض فلسطين محادثات السلام مع “إسرائيل”.. واشنطن تبتز “الاونروا”

الانصار/.. قال مساعد وزير الخارجية الأميركي ستيفن غولدستين في (9 كانون الثاني 2018)، أن المساعدات الأميركية المالية لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا” لم تتوقف حتى الآن، فيما تستمر مراجعة المساعدات الأميركية للوكالة.

وقال وكيل الوزير غولدستين ردا على سؤال وجهته له “القدس” خلال مؤتمر صحفي في وزارة الخارجية بشأن توضيح موقف بلاده إزاء تجميد 125 مليون دولار كان من المفترض أن تسلم للوكالة في بداية الشهر الحالي “نعم ، لا تزال هناك مداولات (بخصوص حجم المساعدات الأميركية للأنروا)، ونحن لم نفوت أي موعد لتسليم المساعدات (حتى الآن)، ولم نوقف التمويل، والقرار قيد المراجعة”. وقال “هذا هو الموقف في الوقت الراهن”.

وكانت القناة العاشرة الإسرائيلية ادعت الجمعة الماضي (5/1/18) أن الولايات المتحدة قامت بتجميد 125 مليون دولار من مساعداتها لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) بسبب رفض رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس الدخول في محادثات سلام بقيادة الولايات المتحدة مع إسرائيل، وذلك كجزء من نية الولايات المتحدة تخفيض حجم مساعدتها السنوية بمبلغ 180 مليون دولار.

وذكرت القناة التلفزيونية الاسرائيلية، أن هذا المبلغ من التمويل كان من المفترض ان يتم نقله بحلول الأول من شهر كانون الثاني الجاري، بيد أن الرئيس الأميركي قرر تجميد هذه المساعدة، بسبب “شعور البيت الأبيض بالإحباط إزاء رد فعل الفلسطينيين على اعتراف الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل الشهر الماضي”.انتهى/62هــ

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.