امريكا تعبد طريق الحكم لـ”بن سلمان” وتؤكد وقوفه وراء انهيار الاسعار العالمية والحرب اليمنية واعدام الشيخ النمر

بن-سلمان

الانصار/.. تعتقد القيادة الامريكية، ان السعودية تقف الآن أمام مفترق طرق، وإذا لم ينجح “بن سلمان” في خططه ومشاريعه وحروبه، سواء الآن، أو بعد أن يصبح ملكا، فإن البديل هو الانهيار، بحسب الضابط السابق في الاستخبارات المركزية الأمريكية “بروس ريدل”.
واضاف ان ” الإدارة الأمريكية أبدت اهتماما بالأمير بن سلمان منذ تعيينه الرجل الثالث في الحكم”، مبينا أن ” الكثير من الناس داخل الإدارة قلقون من (تهوره)، كونه اقدم على الكثير من السياسات المكلفة ماليا وعسكريا بما في ذلك خوض الحرب في اليمن، التي تكلف السعودية (200) مليون دولار يوميا، وهي حرب دخلت مرحلة الجمود حاليا”.
وتابع أن ” بن سلمان هو الذي دعم قرار ضخ كميات إضافية من النفط وإغراق الأسواق العالمية، ما أدى إلى انهيار الأسعار، وانخفاض دخل المملكة إلى أقل من النصف، وقاد إلى اجراءات التقشف الحالية، وتخفيض الدعم عن الكثير من الخدمات والسلع الرئيسية”.
كما دعم بن سلمان، قرار تنفيذ الإعدام في رجل الدين الشيعي “نمر باقر النمر”، في يناير/كانون الثاني الماضي، وإدى إلى تدهور علاقات المملكة مع الجمهورية الاسلامية.
ويرى المراقبون أن ” زيارة بن سلمان الرسمية لأمريكا، والتي بدأت الإثنين الماضي، كانت زيارة ملكية، والشيء الوحيد الذي ينقصها هو الإعلان عن ذلك”.
ولاجل كل ما طرح تحاول امريكا تعبيد الطريق امام بن سلمان وازاحة منافسه ولي العهد “بن نايف” عن سدة الحكم، من خلال اشاعة تدهور الحالة الصحية للاخير، بالاستناد الى تقرير من ثلاثة كبار ضباط الاستخبارات الأمريكية الذين زعموا أجراء تقيما لوضع “بن نايف” الصحي، وتنبأ أحدهم بأنه على حافة الموت، أما الثاني فلم يذهب إلى هذه الدرجة، واعترف بأن صحته ليست جيدة جدا، وأنه يعيش حاليا على المسكنات القوية.انتهى/62هــ

امريكا تعبد طريق الحكم لـ”بن سلمان” وتؤكد وقوفه وراء انهيار الاسعار العالمية والحرب اليمنية واعدام الشيخ النمر
Rate this post

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.